الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك على وشك الإفرج عنه

الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك على وشك الإفرج عنه

فئة:سياسة

حسني مبارك، الرئيس المصري الأسبق الذي أطيح به في عام 2011؛ نظرا لإنتفاضة الشعب وقيامه ضده بثورة بات من المقرر إطلاق سراحه من السجن بعد أن قضى عقوبة الحبس لمدة ست سنوات. فقد حكم عليه بالسجن المؤبد في البداية، إلا أن مدة عقوبته قد انتهت حينما قضت لجنة التحكيم ببرائته من جميع التهم الموجهة إليه؛ وكانت المحكمة قد قضت من قبل بإدانته في قضية باختلاس أموال الحكومة لتجديد قصوره الرئاسية.

علم مصر

 

في الثاني من شهر مارس الحالي، برأت المحكمة المصرية “مبارك” من أي تورط في قضايا قتل المتظاهرين. إلا أن “مبارك” كان له صلة بمقتل 900 مدني ممن قاموا بالتظاهر أثناء الثورة؛ وقد تم حبس “مبارك” ونجليه “جمال” و”علاء” احتياطيا على ذمة قضايا الفساد في أوائل شهر يناير من عام 2016؛ وعلى الرغم من إطلاق سراح “مبارك” إلا أنه موجود حاليا في المستشفى بعد تاريخ طويل من زيارات الطبيب ونوبات المرض المزعومة. في مقابلة عبر الهاتف مع السيد “إبراهيم صالح”، وكيل نيابة من القاهرة، قال فيها أنه “حسب علمي أنه كان في السجن حتى اليوم، والآن هو حر”.

مصر

مبارك حاليا في المستشفى بعد تاريخ طويل من زيارات الطبيب والمرض. ويعتقد العديد من المواطنين أن وجوده في المستشفى مسألة سياسية أكثر منها عقوبة فعلية. فقد أطلق سراحه من مستشفى المعادي العسكري في جنوب القاهرة، حيث قضى معظم مدة احتجازه، إلا أن العجوز البالغ من العمر 88 عاما ما زال داخل المستشفى.

مستشفى


إترك رد